مركز حوكمة يعقد ندوة حوارية حول ادارة النظام الديمقراطي في العراق

عقد مركز حوكمة للسياسات العامة ندوة حوارية حول ادارة النظام الديمقراطي في العراق, وذلك بتاريخ 21/10/2017 , شارك فيها عدد من الاساتذة والمتخصصين في القانون والسياسة والاقتصاد والاعلام , حيث قدم د.منتصر العيداني عرضا لاليات و أسس النظام الديمقراطي , منها مبدأ سيادة الشعب , ومبدأ سلطة القانون , و مبدأ الفصل بين السلطات , و تداول السلطة , فضلا عن كفالة الحقوق والحريات الاساسية .

ورشة - مركز حوكمة للسياسات العامة _ GCPP

وتناول د. عادل البديوي في ورقته أشتراطات بناء النظام الديمقراطي , والتي تتطلب ثقافة سياسية تعددية , و تفكيك الولاءات الطائفية والقومية والأثنية في مشروع بناء الدولة الحديثة ، و ارساء مبدأ الدستورية الذي يرتكز على الاحتكام للدستور بوصفه عقدا اجتماعيا وسياسيا للدولة . كما قدم د. عماد الشيخ داوود رؤيته عن المعايير السياسية للنظام الديمقراطي و كيفية ترسيخها في مسار الانتقال الديمقراطي في العراق بعد عام /2003, حيث أشار الى أهمية البنية السياسية ودورها المحوري في ارساء معايير الحكم القائمة على الارادة الشعبية , و تطرق د.فلاح الزهيري الى أهمية دراسة العلاقة بين السلطات في النظام الديمقراطي , لاسيما مبدأ الفصل والتوازن والتعاون بين السلطات في أدارة النظام السياسي . و تناول الاستاذ حسين مهنة بنية الدولة العراقية في ضوء دستور 2003 , واسس اللامركزية الادارية التي أعتمدها الدستور , وتجربة الحكومات المحلية في العراق , مشدداً على أهمية تفعيل اللامركزية الادارية , و تطوير قدرات الحكومات المحلية في العراق بأعتبارها أحد المرتكزات الاساسية للنظام الديمقراطي . و قدم الاستاذ احمد الصادق مداخلة حول دور الاعلام في تعزيز المشاركة السياسية , مؤكدا على أن الديمقراطية تعتمد على وسائل الإعلام السليمة والمتعددة والمتنوعة والمستقلة التي يمكنها أن توفر منصة للنقاش الديمقراطي , مضيفا بأن وسائل الإعلام تلعب دوراً حاسماً لأنها توفر الفضاء الاجتماعي الذي يُمارس من خلاله حق التعبير بشكل فعّال. أما على الصعيد الاقتصادي فقد تطرق د.جاسم مصحب الى العلاقة العضوية بين الاقتصاد الحر وبين الديمقراطية, لاسيما العلاقة بين عملية التحول الديمقراطي والتغيير الاقتصادي , مؤكدا على حاجة الاقتصاد العراقي الى الاصلاح عن طريق نشيط القطاع الخاص , وتوفير المناخات السياسية والاقتصادية والقانونية الملائمة لممارسة نشاطه . وقد توصلت الندوة الى عدد من التوصيات والمقترحات التي سيتم أعتمادها كمحاور اساسية في برنامج تطوير أدارة النظام الديمقراطي في العراق .

شارك على

اضف التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »